Spread the love


القاهرة -العرب اليوم

يهتم بعض المشاهير بالمطالعة؛ إذ تشكّل هوايةً لديهم، ما يفسّر تخصيصهم غرفاً مستقلةً تستقبل كتبهم، وإيلاءهم “ديكوراتها” أهمية. نقدم، ديكورات” مكتبات جذّابة، في منازل نجوم شهيرين:يبدو أن الممثلة الأسترالية كيت بلانشيت من هواة المطالعة، إذ كانت خصصت غرفة مستقلة في منزلها الواقع في العاصمة الأسترالية “سيدني” لتحوي مكتبة بسيطة في تصميمها. تضمّ الأخيرة رفوفاً عدة، فيما تعبّر مكونات الغرفة بألوانها عن ذوق شبابي رفيع مفعم بالحيوية!
 ديفيد وفيكتوريا بيكهام

في منزل الثنائي ديفيد وفيكتوريا بيكهام، الزوجين اللذين يحتلان صور المجلات الفنية العربية والغربية، والواقع في مقاطعة “جلوسيسترشاير” بالمملكة المتحدة، يبدو خشب الجوز الداكن بارزاً على جدران غرفة المكتب.

تنقسم الغرفة المذكورة إلى:مساحة للعمل تجاور النافذة المطلّة على الحديقة؛ تقتصر مكوناتها على طاولة وكرسي.
مساحة مخصّصة للجلوس تحضن مقاعد وثيرة موزعة حول مدفأة مثبتة في الجدار الرئيس.

في منزل الممثل الاسباني أنطونيو بانديراس الواقع في ولاية “كاليفورنيا”، يكسو الخشب الفاتح جدران غرفة المطالعة، الغرفة التي تحوي بعض الرفوف المحملة بالكتب والروايات. كما لا تغيب المدفأة عن هذه الغرفة، حيثتجتمع حولها جلسة مؤلّفة من أريكة ومقعدين يغطيها الجلد. كما تتشارك “الأكسسوارات” في طبع الهوية الكلاسيكية للمنزل الفخم.

من الواضح أن العارضة الألمانية هايدي كلوم تهوى الطراز الكلاسيكي، الطراز الذي يحلّ في جنبات منزلها الواقع في ولاية “كاليفورنيا”، وتحديداً في غرفة المكتبة. الغرفة التي تحمل جدرانها الكتب بطريقة ظاهرة أو مخفية خلف واجهات الزجاج، مؤثثة بكنبة ضخمة بطراز “تشسترفيلد” مكسوّة بالجلد البنّي، وبأريكة مغطّاة بالمخمل البنفسجي.

قــــــــــــــــــــد يهمـــــــــــــــــــــــــــك ايضـــــــــــــــــــــــــــــــــــــا

 

 

arabstoday



Source link